About Me

My photo
ouled derradj, m'sila, Algeria
أنا خليفة بركة من الجزائر أعمل أستاذا للغة العربية زاولت مهنة التعليم منذ 1990 ثم توقفت بسبب المرض ...

Wednesday, June 24, 2009

Khelifa barka - News-Culture-Art: نايا... أسم جديد في عالم الغناء

http://www.amwage-mag.com/article.php?id=1026Khelifa barka - News-Culture-Art: نايا... أسم جديد في عالم الغناء

نيسان تتوقع انتاجا ضخما للسيارات الكهربائية في امريكا في 2012




نيسان تتوقع انتاجا ضخما للسيارات الكهربائية في امريكا في 2012


نشرت بتاريخ - الثلاثاء,23 يونيو , 2009 -10:54 56
يوكوهاما (اليابان) (رويترز) - قالت شركة نيسان موتور يوم الثلاثاء انها تتوقع تصنيع أكثر من مئة ألف سيارة كهربائية سنويا حين تبدأ الانتاج في الولايات المتحدة في مصنعها في سميرنا بولاية تنيسي خلال عامين الى ثلاثة اعوام.
وتنوي نيسان ثالث أكبر شركة يابانية لصناعة السيارات البدء في بيع أول سيارة غير ملوثة للبيئة في الولايات المتحدة واليابان في عام 2010 ويعقب ذلك بدء الانتاج على نطاق عالمي في عام 2012 لتحتل الشركة مكان الصدارة في قطاع لم تدخله اي من شركات الانتاج الضخم بكميات كبيرة.
وقال كارلوس غصن الرئيس التنفيذي لنيسان وشريكتها الفرنسية رينو في مؤتمر صحفي عقب الاجتماع السنوي للمساهمين في نيسان "لدينا استراتيجية مختلفة عن المصنعين الاخرين حين يتعلق الامر بالسيارات الكهربائية."
وقال "ينبغي ان نلجأ لسوق الانتاج الضخم لنحصل على ميزة التكلفة" مضيفا انه يتوقع ان يبدأ التجميع الى جانب انتاج البطاريات في عام 2011 او 2012 في الولايات المتحدة.
وفي ديسمبر كانون الاول تقدمت نيسان للحكومة الامريكية بطلب تمويل للمساعدة في تصنيع سيارات كهربائية وتطوير البطارية المتطورة التي تقوم بتشغيلها.
وقال غصن انه يتوقع قرارا بشأن قرض ادارة الطاقة قريبا عقب صدور تقارير مختلفة تفيد ان اعلانا سيصدر في وقت لاحق يوم الثلاثاء.
وأكد غصن مجددا ان قبول السيارات غير الملوثة للبيئة على نطاق واسع يتوقف على أن يكون السعر ملائما للمستهلك رغم ان ذلك يعتمد الى حد كبير على مدى سخاء حوافز الحكومات.
وأضاف " شيئا فشيئا نرى اهتماما أكبر من جانب المدن والحكومات."

ساندي: لا أعتمد على جمالي لأن الموهبة أهم







تلقت عروضاً للتعاون مع جيجي لامارا وشريف صبري
ساندي: لا أعتمد على جمالي لأن الموهبة أهم
القاهرة - "السياسة":تتميز المطربة الشابة ساندي بصوتها الحنون الدافئ وجمالها الرومانسي ورقتها الشديدة, حقق أحدث كليباتها الغنائية "هموت عليك" نجاحاً كبيراً خلال عرضه حصرياً على قنوات "ميلودي", البعض يشبهها ب¯القديرة شادية في شقاوتها ونعومة صوتها, والبعض الآخر يرى أنها اليسا ولكن بشكل جديد ومختلف, ترى أيهما تكون من وجهة نظرها. التقيناها ودار هذا الحوار :
تشبيهي بشادية واليسا يسعدني
أبحث عن الفن الجيد بالإنتاج لنفسي
كيف كانت بدايتك مع الغناء?منذ الصغر, حيث عشقت الغناء منذ نعومة أظفاري وكنت أغني وأقلد المطربات الكبيرات مثل وردة, فايزة, فيروز وأصالة, وعندما وصلت الى بداية سن الشباب, تعرفت على أحد المنتجين الذي قدمني في ألبوم غنائي, ولكن لم تكتمل لهذه التجربة عناصر النجاح, خصوصاً الدعاية, فتركت هذا المنتج وتوقفت نحو عامين حتى عدت من جديد وبشكل جديد تماماً سواء في الكلمات أو الألحان أو حتى التوزيعات الموسيقية. ماذا عن هذا الشكل الجديد والمختلف? أنا في هذه المرحلة "العودة من جديد" رسمت لنفسي أسلوباً جديداً في الاختيارات والأفكار التي أقدمها للجمهور, كما أنني سأقدم موسيقى مختلفة ومبتكرة وبشكل متطور, ودون غرور كل شيء لدي سيكون مختلفاً وغير مسبوق. هل هذا التطور سيظهر أيضاً في الأغنيات المصورة? بالتأكيد, فأنا انتهيت من تصوير أغنيتين الأولى "هموت عليك " من كلمات خالد تاج الدين وألحان حسام بدران وتوزيع تميم واخراج محمد يونس, وهي تعرض منذ فترة حصرياً على قنوات "ميلودي" بنجاح وتجاوب كبير جداً من الناس, والأغنية الثانية "شفته مكلمنيش" كلمات محمد رفاعي وألحان حسام بدران وتوزيع تميم واخراج محمد يونس أيضاً ولم يتم عرضها بعد. لماذا تعاملت مع مخرج جديد رغم تعاونك مع شعراء وملحنين معروفين? المخرج محمد يونس متميز جداً وليس شخصاً عادياً, وشعرت أن لديه رؤية مختلفة عن المخرجين الآخرين مع احترامي لهم جميعاً, كما أن عمره صغير وقريب من الشباب ولا أعتبر تعاوني معه مغامرة, لانه ابدع في الاخراج وهو ما وضح مع عرض أول كليباتي معه "هموت عليك", كما أنني دائماً أرى نفسي بعيون الناس وأستطيع أن أحكم على الأمور بشكل جيد, أما بخصوص تعاوني مع فريق عمل متميز ولهم أسماء في سوق الغناء, فهذا ما كنت أحرص عليه منذ البداية وتعمدت ألا أتعامل مع شعراء وملحنين جدد وهذا ليس تعالٍ أو غرور ومقتنعة بأنني سوف أستفيد من خبرة الكبار ولن أرفض المواهب الجديدة وأهم شيء يكون لديهم جديد يقدمونه للناس. هل سيشهد هذا الصيف طرح ألبومك الجديد? فكرة الألبوم مؤجلة نظراً للحالة الصعبة التي يمر بها سوق الكاسيت, من قرصنة على الانترنت وتراجع مبيعات الألبومات عموماً, والتخمة الموجودة في الأصوات المصرية والعربية وغيرها من العوامل التي تجعلني أقول أننا لن نعيش عصر الألبومات بل عصر الكليبات المصورة, لذلك قررت القيام بتصوير كليبات فقط أكثر حتى يحفظ الجمهور شكلي لأن ملامحي تتغير في كل كليب وأيضاً في الصور ولا أعرف السبب. لكن التغيير واللوك شيء جيد? هذا صحيح, ولكنني ما زلت في البداية, ما يتطلب أن يعرفني الجمهور بشكل جيد ويحفظ شكلي أولاً وبعدها نفكر في النيولوك. لماذا لا تبحثين عن شركة لتنتج لك بدلاً من الانتاج لنفسك? أنا أفضل الانتاج لنفسي من خلال الشركة التي أسستها والدتي, وذلك على الأقل خلال هذه الفترة لأنني أبحث عن الفن والابداع وليس عن المادة, وأعتقد أنني نجحت مع والدتي في هذه المهمة حتى الآن, ولكن عندما أجد الشركة التي أرتاح اليها لن أتردد في التوقيع لها. هل صحيح أن جيجي لامارا مدير أعمال نانسي عجرم عرض عليك تولي مهمة ادارة أعمالك? التقيت نانسي عجرم وجيجي لامارا في أحد الحفلات واستمعت هي وجيجي لإحدى أغنياتي وأعجبا بها جداً وقالت نانسي: صوتك جميل ولابد أن تحترفي الغناء, لدرجة أن جيجي عرض علي أن يتولى ادارة أعمالي ولكننا لم نلتق منذ هذه الواقعة للأسف, ولكن هذا الكلام أسعدني جداً وزادني ثقة في موهبتي. هل طلب أيضاً المخرج شريف صبري أن ينتج لك أعمالك ويخرجها? التقيت شريف صبري مرتين أو ثلاثة مع جمال مروان صاحب قنوات "ميلودي" وكان متحمساً جداً وتعامل معي باحترام شديد وتناقش معي في امكانية انتاج كليب لكن لم يحدث نصيب في التعاون بيننا حتى الآن. هل أنت مغرورة? بالعكس, أنا انسانة بسيطة جداً, وصريحة لأبعد الحدود, وهذه مشكلتي الأساسية مع الناس التي تهوى النفاق والكذب, ولا تحب الصراحة والوضوح . بصراحة, هل تعتقدين أن جمالك سيمنحك جواز المرور السريع الى عالم الشهرة والنجومية? الجمال نعمة ولكن في رأيي ان جمال الروح والموهبة والحضور أهم من الجمال الظاهري, الذي سينتهي عاجلاً أم آجلاً: وأنا لا أعتمد على جمالي وهو ما وضح من خلال كليباتي التي هي أيضاً بعيدة تماماً عن موجة العري المنتشرة حالياً, إذ لدي موهبة أري¯د ابرازها في المقام الأول والأخير, ولا أريد التركيز على أشياء أخرى مثلما تفعل أنصاف المواهب ومدعيات الغناء. من مثلك الأعلى من المطربات? شادية التي يشبهني البعض بها في رقتها ونعومة صوتها وفيروز وفايزة أحمد ووردة, واليسا من الأجيال الشابة التي يرى البعض أيضاً أنني أشبهها في بعض السمات, وفي كل الأحوال أنا سعيدة وفخورة جداً بهذه التشبيهات ولكنني أحب أن أكون ساندي في النهاية ولا شيئاً آخر. ما تعليقك على أن هناك ممثلة تونسية شابة اسمها ساندي أيضاً? لا تعليق, غير أن هذا اسمي الحقيقي وليس اسماً فنياً اتخذته لنفسي, وأعتقد أنها هي التي تحمل اسماً مستعاراً وأن هذا الاسم ليس اسمها الحقيقي ومن ثم أنا مُصرة على الاحتفاظ باسمي ولا توجد مشكلة في ذلك بالنسبة لي, فأنا شيء وهي شيء آخر تماماً.

نايا... أسم جديد في عالم الغناء
















نايا... أسم جديد في عالم الغناء في تقديم أول لها، وكإسم جديد تقدمه "أمواج" للمرة الأولى على موقعها الإلكتروني باعتبارها من الوجوه الجديدة، والتي تتميز بأكثر من سمة تدعم خطواتها الأولى تحت الأضواء، انتهت الفنانة نايا من تصوير فيديو كليب لأغنيتها الأولى "بتمنى" من كلمات أمير طعيمة ألحان عزيز الشافعي وتوزيع محمد نور، أما الإخراج فهو لفادي حداد। يروي الكليب قصة فتاة يافعة تحب أن تلفت إليها الانتباه دائماً، إلا أن الشاب الذي تُعجب به في مدرستها لا يعيرها أي اهتمام، فتغرق أثناء الصف في أحلامها وتسترسل بها وتتخايل نفسها إلى جانبه يدعمها وتدعمه في مناسبات عدة، لكنها سرعان ما تستفيق من الحلم وتعود إلى رشدها لتكتشف أنها كانت تعيش وهماً لا أكثر. وكانت نايا قد وقعت عقد انتاج وادارة أعمال مع شركة "سكاي- ليميت" بحيث يصار وبعد اطلاق أغنية "بتمنى" منفردة إلى البدء بتسجيل البوم كامل يصدر في أوائل الشتاء المقبل.